مارادونا يعتذر لراموس بعد تصريحاته الأخيرة "إذا شعر بضيق فأنا اعتذر له"

فى الجول 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اعتذر دييجو مارادونا على مضض عن التصريحات التي أدلى بها عن سيرجيو راموس قائد منتخب إسبانيا وفريق ريال مدريد.

وقبل انطلاق كأس العالم صرح مارادونا أن راموس ليس نجما وقارن بينه وبين دييجو جودين مدافع أوروجواي وأتليتكو مدريد.

وقال مارادونا في تصريحاته عن راموس: "قالوا لي أن راموس نجم، وأنا لا أعتقد ذلك فشاهدوا جودين ماذا يفعل هو يستحق لقب النجم يعرف قواعد الدفاع ويسجل ولا يغيب عن المباريات للإيقاف".

وأغضبت تصريحات مارادونا قائد المنتخب الإسباني الذي صرح ضده بطريقة غير مباشرة حين أعلن أن ليونيل ميسي أفضل بكثير من مارادونا.

وقال راموس في تصريحاته لصحيفة إندبندنت وقتها عقب فوز إسبانيا على إيران: "الجميع يعلم أن ميسي الأفضل في تاريخ الأرجنتين وعلى بعد سنوات ضوئية من باقي اللاعبين حتى مارادونا".

واعتبرت الصحافة العالمية تصريحات راموس كنوع من الرد على تصريحات مارادونا قبل انطلاق المونديال.

وتحدث مارادونا مع صحيفة ماركا الإسبانية عن الواقعة وقال الأسطورة الأرجنتينية "إذا كان سيرجيو راموس يريد اعتذاري فأنا اعتذر لكنني في الحقيقة لن أغير من تفكيري الكروي البحت فهذا ليس شأن شخصي".

وتابع مارادونا "راموس لاعب عظيم وقائد رائع يمكنه أن يصبح قائدا جيدا كما نرى في ريال مدريد لكن بالنسبة لي ليس أفضل شيء".

وأتم مارادونا اعتذاره "الجميع يعلم أنني لا اهتم بما يقال وأفكر بحرية دائما لذلك إذا شعر راموس بضيق من تصريحاتي السابقة، أعتذر له لكنني مازلت أفكر بنفس الطريقة".

وأوضحت صحيفة ماركا أن الاتحاد الدولي لكرة القدم قد أبلغ مارادونا بضرورة تذكره أنه سفير للاتحاد الدولي "فيفا" وعليه التصرف بطريقة محترمة مع اللاعبين وربما ذلك سبب اعتذاره لراموس وحتى إن كان على مضض.

ويقود راموس منتخب إسبانيا في ثمن النهائي في الرابعة عصر اليوم أمام روسيا.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق