مدرب بلجيكا: ريمونتادا ضد اليابان؟ اللاعبون تحلوا بالشخصية والإيمان

فى الجول 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

(إفي): أشاد المدرب الإسباني لمنتخب بلجيكا روبرتو مارتينيز بالمستوى الذي قدمه لاعبوه أمام اليابان والذي قادهم لتحقيق فوز قاتل على الساموراي (3-2) في ثمن نهائي مونديال روسيا 2018 والتأهل لملاقاة البرازيل في دور الثمانية.

وأوضح مارتينيز عقب اللقاء "لم تكن الناحية الخططية هي البارزة في المباراة، بل اللاعبون. تأخرنا في النتيجة بهدفين نظيفين وكان يجب البحث عن حلول، عن شئ ما للقيام بردة فعل. ذلك كان الشئ الوحيد الذي يمكن أن تفعله من خارج الملعب. ولكن اللاعبون قدموا أكثر من ذلك. رغبتهم وتوحدهم للتسجيل دون يأس".

وكان المدرب الإسباني قد نجح في قلب المباراة رأسا على عقب بعد تأخره بهدفين سجلهما لاعبو اليابان مع بداية الشوط الثاني في الدقيقتين 48 و52، حين دفع بتبديلين دفعة واحدة حيث أشرك كلا من مروان فيلايني وناصر الشاذلي، وسجل كلاهما الهدفين الثاني والثالث للشياطين.

وأكد "إذا راجعنا التاريخ فستجد أنه من الصعب في كأس العالم تحقيق العودة في النتيجة بعد التأخر بهدفين نظيفين. هذا هو إنجاز اللاعبين الذين تحلوا بالشخصية والتركيز، بالأمل والرغبة. لم يستسلموا قط للهزيمة".

وأضاف "عودة كهذه في الوقت الأصلي للمباراة أمر لا يصدق".

وأكمل مارتينيز "بدأنا الشوط الثاني بشكل سئ وتسببنا في المواقف التي منحت اليابان الأفضلية وهم استغلوا الأمر حيث سمح انتشارهم بذلك. كان على اللاعبين تقديم ردة فعل والقيام بعمل كبير لتعديل هذا الموقف".

وصرح "منتخب اليابان كان قويا في الهجمات المرتدة وتحلى بالسرعة واحتوى روميلو لوكاكو بشكل جيد عن طريق تخطيط جيد. يجب أن أهنئهم. مع دخول فيلايني والشاذلي انعكس الموقف. تحسن الفريق وظهر هازارد وسنحت لنا فرص كثيرة اعتبارا من تلك اللحظة. ليست مباراة خططية بل مباراة الأخطاء والحسم وأشياء كثيرة، أهمها إيمان اللاعبين".

وبخصوص منافسه البرازيلي في الدور التالي، قال مارتينيز إنه منتخب "لديه مهارات فردية كبيرة.. وأداء كبيرة.. سنبدأ في التركيز على ذلك اعتبارا من الآن. سوف نستمتع بفرصة اللعب ضد فريق مثل البرازيل في تحد الوصول لنصف النهائي. إنه حلم نسعى أن نستمتع به".

اقرأ أيضا

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق