اختطاف والد ميكيل قبل مباراة نيجيريا والأرجنتين

فى الجول 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اختطف والد أوبي ميكيل، قائد منتخب نيجيريا، قبل ساعات من لقاء الأرجنتين في المونديال في 26 يونيو الماضي، إلا أن الشرطة النيجيرية تمكنت من إطلاق سراحه أمس، حسبما أكد اللاعب نفسه.

وقال لاعب وسط فريق تيانجين تيدا الصيني، الذي كان يرتدي قميص تشيلسي الإنجليزي حتى العام الماضي، إنه تلقى نبأ الاختطاف أثناء ذهابه على متن حافلة منتخب بلاده نحو ملعب سان بطرسبرج يوم الثلاثاء من الأسبوع الماضي، طبقا لما أوردته صحيفة (جارديان) البريطانية.

ووفقا للرواية التي ذكرها اللاعب لهذه الجريدة، فإن أحد أفراد الأسرة هاتفه كي يوضح له الوضع ومنحه رقم هاتف كان قد أعطاه إياه الخاطفون والذين طلبوا فدية.

وأوضح مايكل أن والده كان متجها لحضور جنازة في جنوب غربي نيجيريا، إلا أنه تعرض للاختطاف.

ورغم نجاح قوات الأمن في تحريره، إلا أن اللاعب أكد أن والده تعرض للتعذيب وأودع إحدى المستشفيات.

وأضاف "لعبت بينما كان والدي في قبضة هؤلاء المجرمين. كان يتعين علي تجاوز الصدمة. تلقيت مكالمة قبل أربع ساعات من بدء اللقاء لإبلاغي بما حدث".

كان منتخب نيجيريا قد خسر تلك المواجهة 2-1 أمام الأرجنتين، ما أدى لخروجه من المونديال.

اقرأ أيضا

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق